منتدي الدويم الاول

منتدي الدويم الاول
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرجل السوداني ... والرومانسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عزيز

avatar

المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: الرجل السوداني ... والرومانسية   الجمعة مارس 13, 2009 5:58 pm

[لماذا الرجل السوداني غير رومانسي ولا يستطيع ان يعبر عن الرومانسيه؟
لماذا لا يستطيع ان يعبر عن حبه ويصرح به؟
لماذا يظلم نفسه بذلك؟
الرومانسيه تعني قمه الاحساس بالحب بما يصاحبه من اخلاص وصدق وحنان اي هي الصوره الكامله للحب ولكن هل لها وجود عند الرجل السوداني؟
لماذا يعتبر تعبيره عنها عيب في حقه؟
لماذا لاتخرج كلمات الحب من فمه؟
أهو خجل؟

اسئله كثيره تجول بخاطر كل واحد/ واحدة .. ولكن اري انهم يجنون علي أنفسهم بذلك ولكنها طبيعة الرجل السوداني

تخريمة
لو شفت واحد وهو بيتكلم عن الحب ( والله ما عارف أقول شنو؟؟)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مفيد

avatar

المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الجمعة مارس 13, 2009 8:43 pm

ومن الحب ما قتل ............

انتي السماء بدت لنا
واستعصمت بالبعد عنا
ماذا علينا إذا نظرنا
هي نظرة تنسي الوقار
وتسعد القلب المعنا
دنياي أنتي وفرحتي
ومنى الفؤاد إذا تمنا
هلا رحمتي متيمناً
عصفت به الأشواق وهناً
وهفت به الذكر
وطاف مع الأشواق مغناً فمغنى

هذا نموذج للرجل السوداني ...

ولكن هل الكثير منا متحرر من قيود مجتمعنا السوداني وعاداته وتقاليده التي هي بمثابة إطار حتمي والحدود التي يجب أن تقام ولا يمكن للمرء أن يتخلص منها ولا يتعداها حتى . جملة هذه الأشياء تدع كل منا في مقام لا يسمح له أو لا يمكنه من التعبير عن ما يجيش بداخله من آهات ولواعج شوق وحرارة اللقياء ومنى اللحظة وروعة الموقف فيقبط عما في نفسه ويوإد كل ما هو جميل فيها .
ولكن مع ذلك يبغى الحب والوله والهيام الذي يعصف بصاحبه إلى خارج أسوار هذه الجدار الفولاذية التي صنعتها كل الظروف المحيطة وتلقي به حيث ضجيج الشارع الفارغ المملوء بالصدا هائماً فيما أتت به الأقدار من حرمان وقسوة محاطة بأصابع الإتهام ويبقى الصدق والوفاء عصفورين سجينين داخل صحون القلب المنيعه وأسواره العالية والشائكة .
ولا نستطيع النكران بأن البعض منا يرى أن التعبير عنما بداخله من مشاعر حب يكنيها لمحبوبه هي شئ من النقص ، ويصحب ذلك عدم الرضا عن النفس ويعتبره هزيمة وإنكسار لكبريائه وعزة نفسه وهذا لا يقتصر على جنس بعينه إنما الجنس بنوعيه ذكراً كان أم أنثى .

لكن نرى أيضاً هناك من هو متحرر عن هذه القيود ولا تواجه أي مشكلة في أن يعبر لمحبوبه عما بداخله من مشاعر رقيقة ونبيلة وصادقة ليس فيها أي شيئاً من التشوه وإنعدام الوزن العاطفي .


شكراً عزيز على الموضوع الشيق والحساس والشائك أيضاً وهذه قطرة منا في بحر السوداني العاطفي المتحرر .

..............................................................

ويا .....
أنت با كاسر فيني ضلعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عزيز

avatar

المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الجمعة مارس 13, 2009 8:58 pm

[لكن نرى أيضاً هناك من هو متحرر عن هذه القيود ولا تواجه أي مشكلة في أن يعبر لمحبوبه عما بداخله من مشاعر رقيقة ونبيلة وصادقة ليس فيها أي شيئاً من التشوه وإنعدام الوزن العاطفي .


ويا .....
أنت با كاسر فيني ضلعة[/size][/font][/color][/quote]

شكراً ... فيدا ... قلت رأيك فأفدت
jتفتكر شكل التحرر حسب نظرتك بكون صادق ولا حركات بتعلمها الزول من المسلسلات نظام إنو اتعلم الصراحة وكدا .. لكن ما بتكون التعبير الحقيقي للموقف أو للموضوع ( إذا كان جد طبعاً ) .. بقولوا إذا كان الحب حقيقي لا يستطيع المرء بالبوح به بسهوله .

ودمت ،،،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مفيد

avatar

المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الجمعة مارس 13, 2009 9:59 pm

أخي عزيز .....
عندما أتحدث عن التحرر عن الفرد لا أقصد التقليد فبالكاد الذين يأخذون من غيرهم ما لا يناسب بيئتهم فهم لن يستطيعوا أن يتقدموا به إن لم ينحطوا ويهبطوا إلى مستوى أدنى مما كانوا عليه .
إن هناك العديد من الطبقات في المجتمع الواحد وتبعاً لتعددها تتعدد المفاهيم ، وكل منهم ينظر إلى شخصه وإلى من يهوى ويخترع كيفية التعامل معه وأساليب التواصل التي توصله به ولكن هل يا ترى جميعهم على صواب لا . فهولاء منهم من هو في مرحلة الطيش والمراهقة بجميع مستوياتها التي أقرها علم النفس التبوي وعلم الإجتماع وكيف يكون سلوك صاحبها ومنهم من هو في مرحلة نضوج العقل وإكتمال شخصيته وإتزان سلوكه وممارساته وأيضاًمنهم من هو في سن مبكرة ولا يدرك معنى ما يفعل من أعمال فأيضاً يسلك طرق عدة للوصول إلى ما يريد . ففي مثل هذه الفوارق والمستويات من الطبيعي أن نأخذ من هو في إكتمال نفسي وعقلي حتى ندرك حقيقة الأمر ، فالذي لديه قناعات قياسية إن كان هناك مقياس لمثل هذه الأشياء وصادق في دواخله ومؤمن به فهو لا يخاف من شئ ويستطيع أن يواجه من يكني له هذا الشئ الذي بداخله بكل جراءة وهكذا يكون التحرر الذي أعنيه مع الوضع في الإعتبار ما هو غير شاذ وفوق للعادة .

ومسالة الحب الحقيقي والعبير للحبيب دي صعبة شوية أعفيني عنها .....

.......................................................
ويا انت
يا ريت .........................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد رابح

avatar

المساهمات : 48
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الأحد مارس 15, 2009 3:37 am

حمد والديبه ما تدونا فرصه نقراء عشان نشاركم ما معقول ده اباصي لي ده شوشتوا افكارنا وطيرتوا الدمعه من عينا
القصه دي ذكرتني الكوتش الفكي الريس والعزيز صلاح وكشا ( الله يديهم الصحه والعافية كانوا فاكهة الكره في المدينه ) في ميدان الوطن والتعليق علي الفرقتين
صلاح كشا : جمهور عريض ملاء المدرجات والدخل كم مش عارف وووو والان اترككم مع زميلي الفكي الريس
الفكي : شكراً زميلي كشا ووووووووووووو
كدي نديهو قريه تانيه ونرد الموضوع حساس وداير يعني
شكراً علي الطرح ولنا عوده باذن الله انا حكاية الرومانسية والتعبير والكلام ده بريحني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
وليد السر عبد الرحمن

avatar

المساهمات : 65
تاريخ التسجيل : 18/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الأحد مارس 15, 2009 6:24 pm

وليد رابح كتب:
حمد والديبه ما تدونا فرصه نقراء عشان نشاركم ما معقول ده اباصي لي ده شوشتوا افكارنا وطيرتوا الدمعه من عينا
القصه دي ذكرتني الكوتش الفكي الريس والعزيز صلاح وكشا ( الله يديهم الصحه والعافية كانوا فاكهة الكره في المدينه ) في ميدان الوطن والتعليق علي الفرقتين
صلاح كشا : جمهور عريض ملاء المدرجات والدخل كم مش عارف وووو والان اترككم مع زميلي الفكي الريس
الفكي : شكراً زميلي كشا ووووووووووووو
كدي نديهو قريه تانيه ونرد الموضوع حساس وداير يعني
شكراً علي الطرح ولنا عوده باذن الله انا حكاية الرومانسية والتعبير والكلام ده بريحني

ياولي
قلت لي حمد والديبه ..... لكن ماهم حاجه عجيبه وطرحهم غير واسلوبهم غير .... بالجد يا عزيز ده طرح جميل واتمني انو كل واحد يحكي تجربتو سواء كان شجاع في طرح مشاعروا او خجول Embarassed Embarassed

قلت لي حكاية الرومانسيه والتعبير بتريحك هههههه يعني بتخش في الاعماق تغلغل جو lol! lol! lol!
اكيييد لي عوده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسن محمد حميده



المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 27/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الأحد مارس 15, 2009 8:07 pm

ليس دفاعاً عن الرجل بل لوضع النقاط فوق الحروف
وقبل أن أبدأ بإبداء راي الشخصي حول الموضوع وما تفضل به الاعضاء أحب أن أعرج قليلا بسؤال بسيط
وهو ماذا تعني الرومانسية التي ادعيتم في نقاشكم أن الرجل السوداني لا يتحلى بها
هل هي مرتبطة بالرجل فقط أم أنها متوقعة من المرأه ايضاً
وهل المرأة بطبيعتها رومانسية؟

هل الرومانسية مختصه بالحب بين شاب وفتاة؟ زوج وزوجته؟
هل الرومانسية هي عالم من الاحاسيس الدافئة فقط ؟
هل عندما يصبح شعوركـ أرهف من شعور طفل وليد ؟
هل عندما تخاف أن تقطف وردة لكي لا تموت؟
هل عندما تترائى لك الطبيعة بشرا وتحاكيهم ؟
هل عندما تحس بمعاناة غيركـ وتفهم معاناتهم من مجرد حروف تقرأها لهم؟
هل عندما تغازل القمر ويصبح صدرك بوحا من شعر ومشاعرك طيور تحوم في سماء الشعور؟
هل وهل وهل وهل والاسئله طوييييييله

شخصياً اعتبر ان الرومانسيه هى نوع سامى من أنواع الحب ولم اعتبر يوما ما أن الرومانسيه هي اهداء الورود أوا كتابة القصائد، وهي حقيقة تختلف في تفسيرها من شخص لآخر واعتبرها في نظري الشخصي عالم من الاحاسيس الدافئه المفرطة
اذ انها لا يجب ان نقصرعلى بضعه تصرفات خارجيه قد تكون مفتعله،،،
فهناك اشخاص رومانسيون حد الحنان والعطف والشفافية.. ولم يقوموا بإهداء وردة ولو مرة واحدة في حياتهم
وهنالك من تسيل الرومانسية من جوانبه ولم يشعل شمعه أو يقرأ ديوان شعر

اذن فالرومانسية هي ثورة وفعلا قد يكون فيها شي من الخيال ولكنها في الاصل هي ثورة للعقل والاحاسيس ، وهي ليست افعال فقط كما يعتقد البعض، إذ أنها القدرة على التفهم والاحتواء والقدرة على تفهم الطرف الاخر ، وهي ليست متعلقة بحب فتاة وشاب او زوج وزوجة أو حب بين اثنين

نعترف كلنا أن الرومانسية هى انبل المشاعر الوجدانية والانسانية للبشر وهي خليط من الحب والانسانية والرحمة وخليط من المشاعر الصادقة والمشاعر الاتية من اعماق الوجدان الانسانى فهي لا تولد الحب ولكن تبقيه مشتعلا بين الطرفين

الغريب في الأمر أن بعض الناس يدعي أن الرومانسية تنتهي بالزواج أو مشاكل الحياة وامور عديدة تحول دون استمرارها منها اعباء الحياة المادية والاجتماعية والسياسية ومشاكل الاطفال وقضاء ساعات طويلة في العمل وغيرها ولكن على الانسان ان يبحث دائماً عن التجديد في الحياة الزوجية وكذلك ان يبحث عن الجميل في الطرف الاخر وترك او غض البصر عن غير الجيد. حيث انني لا أعتقد ان متاعب الحياة قد تكون احدى معوقات الرومانسية ولكن اجد ان الرومانسية هي راحة من متاعب الحياة نفسها.

وبعضهم يقول انها هي ان تعيش في دنيا الاحلام وسبح بالخيال ويعتبرون ان الرومانسي هو ابعد الاشخاص عن الواقع وانه لا يفهم الحياه بمفهومها السليم لذلك يعتبرونها عيب وليس ميزه ..... وبعضهم يدعي أن تهدي ورودا وتقول شعرا

السؤال يكمن في تعريف الرومانسية وماذا تعني الرومانسية؟
إذن أي من الرومانسية التى هي التي نفتقدها ...
ليس دفاعا عن الرجل السوداني، ولكن من وجهة نظر شخصية أعتقد أن الرجل السوداني يمتلىء رومانسية بكل تعاريفها إذا أخرجنا من تعريفها إهداء الورود إذ انها ليست لدينا ثقافة ورود وما عدا ذلك فالرجل السوداني لديه رومانسية من نوع آخر بعيدا عن رومانسية الأفلام والمسلسلات، وهو يمتلي حب وعاطفة وحنان واهتمام بالمرأة.

وحتى نصل لتعريف يتفق عليه الجميع أهديكم هذه العبارات:

تهديها وردة فهذه رومانسية
عندما تكون انت الورده ... هذا حب

عندما تدمع عيناك لدمعها ..فهذه رومانسية
ولكن عندما تمسح انت دمعها...فهذا حب

عندما تفعل كل شي هي تحبه...فهذه رومانسية
عندما تحب كل شي هي تفعله...فهذا حب

عندما تترك كل شي تحبه لها...فهذه رومانسية
عندما تترك كل شي انت تحبه لأجلها...فهذا حب

عندما تفعل المستحيل من اجل سعادتها...فهذه رومانسية
عندما تسعد بفعل المستحيل لاجلها...فهذا حب

عندما تنظر لعينيها ...فهذه رومانسية
عندما تنظر بعينيها...فهذا حب

عندما لايتبقى في الكون الا وردة واحدة فتقطفها لها...فهذه رومانسية
عندما تزرع الورد لاجلها...فهذا حب

عندما يذكرها لسانك في كل وقت...فهذه رومانسية
عندما يشعر بها قلبك في كل وقت وتذكرها بصمت...فهذا حب

عندما تعيش كي تحبها...فهذه رومانسية
عندما لا تعيش الا بحبها...فهذا حب

أليس في هذا الكلام ما يدل على أننا (الرجل والمرأه ) السودانيين في قمه من الرومانسيه ؟؟؟
ياجماعه الموضوع اكتر من كلمات تقال دعونا نتكلم عن البيئة والتربية والعادات والتقاليد فالرومانسية موجدة داخل كل انسان وانت نفسك لاتتحكم بها فمن الممكن ان تبوح بها ولكن عندنا كسودانيين (الرومانسية تعيش في صراع في دواخلنا والصراع ياتي من التربية الجبارة والعادات الصارمة والبيئة المغلقة التي شربناها ونحن صغار , ففي مجتمعنا للحياء والادب الاكثرية) لكن يجب ان نبوح بها لمن نحب ونعشق فالحياة الزوجية عمادها الرومانسية والحب أساسها . وأكتفي بهذا القدر فالموضوع شائك ومشعب ولا استطيع التعبير اكثر اعتذر عن الاطاله
ولكم التحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عزيز

avatar

المساهمات : 25
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الرجل السوداني ... والرومانسية   الإثنين مارس 16, 2009 11:16 pm

ياجماعه الموضوع اكتر من كلمات تقال دعونا نتكلم عن البيئة والتربية والعادات والتقاليد فالرومانسية موجدة داخل كل انسان وانت نفسك لاتتحكم بها فمن الممكن ان تبوح بها ولكن عندنا كسودانيين (الرومانسية تعيش في صراع في دواخلنا والصراع ياتي من التربية الجبارة والعادات الصارمة والبيئة المغلقة التي شربناها ونحن صغار , ففي مجتمعنا للحياء والادب الاكثرية) لكن يجب ان نبوح بها لمن نحب ونعشق فالحياة الزوجية عمادها الرومانسية والحب أساسها . وأكتفي بهذا القدر فالموضوع شائك ومشعب ولا استطيع التعبير اكثر اعتذر عن الاطاله

[color:217e=red]العزيزة سوسن ،،،، تحياتي
لكل التحية لقد أتحفتنا بكلماتك الرائعة حقاً......
ولكن ،،،
دعونا نتفق على تعريف الرومانسية ( على كل ما سبق من تعريف )
ولكن هل البيئة والتربية والعادات والتقاليد هي محدد لشكل الرومانسية مع التسليم بالتعريفات السابقة كلها للرومانسية ، وأيضا كما أسلفت التربية والعادات الصارمة هي أيضاً محدد أساسي للرومانسية
إذا هذا يعني أن السائد الآن هو مضمون الرومانسية الأساسي للرجل السوداني ( رومانسية الرجل السوداني ) شكل آخر ( خجول - كتوم - ملزم بالعادات والتقاليد وأصول التربية ) ولذلك يجب يبوح الرجل بالحب لمن يحب ( زوجته ) متقيداً بتربيته وعاداته وتقاليديه التي تشربها منذ وهو صغير ؟


هل تتفقون معي إن هذا هو مفهوم ( رومانسية الرجل السوداني ) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


ولنا عودة
[/size][/color][/font]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرجل السوداني ... والرومانسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الدويم الاول :: المنبر العام-
انتقل الى: